احتفالية الجالية العراقية في مدينة ميونخ الالمانية بمناسبة تحرير الموصل

 

بمناسبة الانتصارات التي حققتها القوات المسلحة العراقية من جيش وشرطة وحشد شعبي وبيشمركة..في محافظة نينوى وتحريرها من دنس الارهابيين الدواعش..وبرعاية الاستاذ الدكتور محمد مصطفى المنتفكي القنصل العام في فرانكفورت..اقامت الجالية العراقية في مدينة ميونخ الالمانية احتفالية جماهيرية للتعبير عن المشاركة بافراح شعبنا العراقي وافتخارا بما تحقق في مدينة الموصل العزيزة من انتصارات...وقد حضر عراقيين من مختلف الوان الطيف العراقي ..عرب وكورد وصابئة وايزيديين ومسيحيين ومن انتماءات سياسية وثقافية مختلفة كما حضر الدكتور قاسم السعداوي احد وجوه الجالية المعروفين في ميونخ..وقد عبر الجميع عن روح الفخر والاعتزاز بالانجازات والبطولات الرائعة التي سطرها اخوانهم في الجيش والشرطة والحشد والبيشمركة..وجاء ذلك من خلال القاء الكلمات والاشعار والوقوف للابتهال الى الله ان يحمي وطننا العراق من كيد الاعداء واطماعهم..وقد اكد العراقيين جميعا على وحدة الصف والتكاتف للعبور بالعراق الى بر الامان...وتاكيدهم على الروح الوطنية العراقية الصادقة...الاحتفالية بدأت بتلاوة مباركة من القران الكريم تلتها كلمة للسيد القنصل العام  والتي اكد فيها على اعتزاز العراقيين بانتمائهم الصادق لوطنهم العراق واستعداد الجميع للتضحية بالغالي والنفيس من اجل حماية ورفعة العراق...واكد على افتخار العراقيين بالتضحيات التي قدمها العراقيين من اجل هزيمة الارهاب الذي طال الجميع وهدم المدن وشرد الملايين من العراقيين دون تمييز في العرق والدين  والمذهب..وهذا كان دليلا على ان الارهاب الداعشي كان يستهدف العراق  وجودا وارضا...كما القى ممثلو الاخوة الايزيديين والصابئة المندائيين وغيرهم من العراقيين كلمات بهذه المناسبة عبروا فيها عن اعتزازهم بانتمائهم العراقي..وكذلك القيت قصائد شعرية جميلة كان تفاعل الحضور معها كبيرا ...

وقد كانت شبابيك حاضرة في هذه المناسبة وكانت للعدسة جولة فيها.

.

 

الاخ ابو زينب ممثل التيار المدني

الاخ سركوت حسين مع الاخ نزار بامرني

منظم الاحتفالية المهندس مهدي الصالحي

شبابيك مع الدكتور قاسم السعداوي ا