الوهابيين الانجاس…كلابهم كيف تعضهم..فيديو مثير

img
الاخبار 2 shababek

نفس الملبس ونفس الهيئة..هؤلاء الدواعش الوهابيين..اطلقوهم على اطفالنا وبطشوا ودمروا واحرقوا وذبحوا …والان بعد هزائم الدواعش في العراق وسوريا جاء دور شوارع الرياض…كما هو الحال في شوارع اسطنبول وانقره…
هذه المرأة السعودية وهي تصور الحادث بهاتفها الذين صنعه النصارى والبوذيين الكفرة..بعد ان تنتهي من تنزيله على اليوتوب والفيسبوك الذي اخترعه اليهودي تسوكربيرك..اي جبل السكر…ستعود للعن الروافض والمجوس والنصارى …وتمجد يهؤلاء الارهابيين …شعوب مصابة بالشيزوفرينيا


حددت الشرطة التركية هوية منفذ الهجوم على نادي “رينا” الليلي في مدينة إسطنبول في ليلة رأس السنة، حسبما ذكرت وسائل إعلام تركية يوم السبت.

وأفادت صحيفة “ديلي صباح” التركية بأن شرطة إسطنبول وصلت للاستنتاج بأن المسلح الذي أطلق النار على زوار النادي هو المدعو عبد القادر ماشاريبوف، المعروف أيضا بـ “أبو محمد خراسان”، وهو من أصل أوزبكي. يذكر، أن المسلح اقتحم ليلة رأس السنة نادي “رينا” الليلي بإسطنبول وفتح النار على الموجودين هناك، مما أسفر عن مقتل 39 شخصا وإصابة 69 آخرين بجروح، وتمكن من الفرار بعد إطلاق النار. ولا تزال عملية البحث عن المسلح مستمرة. وأعلن تنظيم “داعش” الإرهابي مسؤوليته عن الهجوم.

بالفيديو.. الغيرة تدفع جنوداً لانقاذ عائلة بالموصل  من بطش السعوديين الوهابيين دون الاكتراث بالموت

نشر وكالة السومرية نيوز، مقطع فيديو نشره اعلام الحشد الشعبي ويظهر قيام جنود عراقيين بانقاذ عائلة بعد ان تفجير منزلها على افرادها.

ويظهر في الفيديو ان امراة استنجدت بجنود عراقيين في احد احياء الموصل لانقاذ افراد عائلتها المتواجدين تحت انقاذ منزلها بعد ان قام تنظيم “داعش” بتفجيره على ساكنيه.

حيث هرع الجنود فورا الى المنزل من دون الاكتراث الى هجمات عناصر تنظيم “داعش” اللذين كانوا قريبين من المنزل، واستطاعوا من انقاذ افراد العائلة اللذين اصيبوا بجروح وكسور بسبب سقوط سقف المنزل عليهم.كما تمكن الجنود من قتل عنصرين في تنظيم “داعش” كانوا متحصنين في احدى غرف المنزل.

عدد الزيارات: 1878 ,

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

2 تعليق على “الوهابيين الانجاس…كلابهم كيف تعضهم..فيديو مثير”

  1. الله ينعل ابو السعودية على ابو الوهابية على الاجدهم والخلفهم والساندهم ويدافع عنهم من مخانيث وجبناء

  2. .مشكو شنگالي

    حبذا لو كان القتلى من عوائل قادة تلك الدول وليس الضحايا من الفقراء والأبرياء ولكن للأسف الضحايا من الأبرياء كما يحدث لشعبنا المبتلي بخونة المنطقة الخضراء!!!!!!
    والتكفيريين من الدول الأقليمية وخاصة آل العهر السعودية وتركيا وقطر بالإضافة إلى الدور السلبي لإيران فكلهم يستخدمون وطننا لصراعاتهم وليس لنا فيها لا ناقة ولا جمل
    وسياسيونا منقسمين بين عميل لهذا وذاك لابل كلهم يتباهون بعمالتهم للغير. الله في عونك يا عراق.

اترك رداً