عصابات داعش يفجرون سد الموصل

441
سيف الله علي
تواردت الانباء من ان عصابة داعش قد احتلت سد الموصل بعد انسحاب قوات البيشمركة منها بدون قتال !! اما سبب انسحاب البيشمركة من سد الموصل وبدون قتال فهذا ما لم تصرح به الاخبار ولا نستطيع الحصول على جواب هذا السؤال الى من قبل قيادة تلك القوات ومن الذي اصدر لهم هذا الامر الغريب على الرغم من ان البيشمركة مشهود لهم بتمرسهم القتالي وباعهم الطويل فيه وان انسحاب البيشمركة من سد الموصل ليس هو الوحيد ولكن هناك انسحابات اخرى من سنجار والخازر ومناطق اخرى !! ان استيلاء عصابات داعش على سد الموصل وبهذه الطريقة السهلة وبدون اطلاق طلقة واحدة لهو مؤشر خطير على ان الموصل سوف تشهد تهديد مباشر ضد الحياة حيث ممكن ان تغرق الموصل كلها المدينة وريفها ومزارعها وتصبح منطقة منكوبة لا يعلم اضرارها الا الله في حالة تفجير سد الموصل الذي يعاني اصلا من التأكل على الرغم من العمليات التجميلية له لآجل صموده اطول مدة ممكنة!! لايخفى على اللبيب ان وراء ذلك صفقة سياسية يراد من ورائها لي ذراع الحكومة واعلامها بان هناك اوراق كثيرة ممكن اللعب بها بمعنى تضغط علي من جهة اضغط عليك من جهة اخرى ومعالم ذلك واضحة بين الاقليم والحكومة المركزية ومحاولة اظهار ضعفها امام الشعب العراقي الذي ينتظر تشكيل الحكومة القادمة والتي يرفض رئيس الاقليم ان تكون ولاية ثالثة لخصمه اللدود المالكي ومن هنا جائت الانسحابات للقوات الكوردية متبعة المثل القائل ( عدو عدوي صديقي وعدو صديقي عدوي )وعلى الرغم ان هذه لعبة خطيرة جدا تهدد بتدمير العراق كله بما فيه حتى الاقليم الا ان واقع الحال هو هذا وسيدفع الجميع هذا الثمن الباهض لانهم يلعبون بمصير العراق وهذه اخطر مرحلة تمر على العراق في تاريخه !! المهم في الموضوع ما الذي سوف تفعله الحكومة المركزية امام هذا الواقع الجديد وما هو دور القوات المسلحة التي عانت ما عانت عند احتلال عصابات داعش لسدة الفلوجة حيث وصلت المياه الى مشارف بغداد ولولا الاضرار التي لحقت بالقرى والارياف والمزارع التي حول السدة وشكوى اهالي تلك المناطق لما انسحب منها داعش على الرغم من المناوشات العسكرية التي كانت تحدث بين داعش والقوات العسكرية !!! هنا لدينا تسائل لماذا تركت الحكومة والقوات المسلحة حماية السد بيد البيشمركة وهي تعلم علم اليقين الخلافات المستعصية بينها وبين الاقليم وخصوصا بعد احتلال الموصل اليس من الافضل لو ان الحكومة طلبت من الاقليم سحب قواته وابدالها بقوات حكومة المركز وعن طريق الانزال الجوي بالجنود والاسلحة طالما ان هناك طائرات تستطيع حمل الاسلحة والذخائر والجنود وتسيير طلعات جوية يومية على موقع السد وحمايته !! في الحقيقة لا ادري اين الخلل هل هو في الحكومة المركزية ام برئاسة اقليم كردستان ام الاثنين معا !! لقد سئم الشعب العراقي لعبة القط والفأر هذه لانها تكلف العراق وشعبه الدماء والثروات وتاريخ وحضارة العراق والذي بسبب هؤلاء الساسة تحول من حضارة الى حقارة !! الى متى يبقى هذا التجاذب السياسي بين كل الكتل السياسية وكل يوم نسمع تصريح مخيب للامال وكل عضو برلماني يصرح بما تمليه عليه مصالح كتلته او حزبه ودمائنا تسيل !! الاحزاب الشيعية وعلى راسها مراهقين السياسة واطفال الحوزات يتحكمون بمصير العراق وشاهري سيوفهم بوجه الكتلة الاكبر وتاركين مصير العراق في مهب الريح !! سد الموصل احتل من قبل عصابات داعش والكتل والاحزاب حايرين بالمناصب والامتيازات ونسوا ان عدوهم اصبح على الابواب ولو تمكن منهم لربطهم وسحلوهم بالاسواق كما فعلوا من قبل بمسلم ابن عقيل عليه السلام !! واخيرا اذا لم يقف الجميع من كتل واحزاب صف واحد امام هذه المؤامرة العالمية ضد العراق فأن الجميع خاسر وسيلعنهم التاريخ والاجيال القادمة ولعن الله كل من يعادي العراق وشعبه …
*******
برزاني يهدد باتخاذالإجراءات اللازمة بحق المقصرين في الدفاع عن قضاء سنجار

هدد رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، الإثنين، ، وفيما بين أنه يتم حاليا العمل مع الأطراف العراقية والدولية في إيجاد معالجات سريعة للإيزيديين المحاصرين بجبل سنجار.
وقال البارزاني في بيان نشر على الموقع الرسمي لرئاسة الإقليم وإطلعت عليه وكالة / المصدر نيوز / عليه عقب اجتماعه مع المرجع الديني الإيزيدي بابا شيخ، ان “قوات البيشمركة تحارب منذ شهرين الإرهابيين بإمكانيات متواضعة جدا”، مهددا بـ”إتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المقصرين في الدفاع عن سنجار وحماية سكانها”.
واضاف انه “يتم حاليا العمل مع الأطراف العراقية والدولية لإيجاد معالجة سريعة لأوضاع الإيزيديين النازحين في إقليم كردستان والمحاصرين في جبل سنجار”، لافتا إلى “اننا مصرون على حماية الإيزيديين وإستعادة كافة مناطقهم ولم يستطيع أحد ابادتهم

عدد الزيارات: 267 ,

الكاتب shababek

shababek

مواضيع متعلقة

9 تعليق على “عصابات داعش يفجرون سد الموصل”

  1. عاجل لـ ( نوري المالكي) : هل مستعد للقيام ” بإنقلاب” يباركه الله!!!؟
    2014-08-02 07:13:24 مقالات سياسية
    بقلم: سمير عبيد *
    تمهيد ضروري:
    لقد تدبّغ جلدي وأسمي وسمعتي بأبشع الإشاعات والروايات الإنترنيتية التي أطلقتها عصابات الخرافة والعمالة ،وعصابات التجارة بالدين، ومن دربهم المحتل لتسقيط الرموز الدينية ” فلقد درب المحتل مئات الشباب الصايع في أوربا للعمل عبر الإنترنيت لإصدار الإشاعات وتشويه سمعة الوطنيين والمعارضين لأميركا وللإحتلال، ودرب مئات الصحفيين والإعلاميين والحقوقيين للغرض نفسه وكانت لهؤلاء مخصصات مادية ولا زالوا وقسم منهم بعد الأحتلال أصبحوا بوظائف في الدولة وبمراكز القرار في الإعلام العراقي”!!.
    ولقد قاطعتني إذاعات وصحف وفضائيات وأولها فضائيات كثيرة في بلدي. ولأسباب أهمها: أننا رفضنا العمل تحت عباءات تجار الدين والسياسة، ورفضنا السكوت عن علاقات أبرز المعارضين مع السفارات الإسرائيلية ومع اللوبي اليهودي، ولأننا رفضنا التدريب بأشراف “CIA” عام 2002، ورفضنا العمل مع الأميركان في بغداد عام 2003 وعندما دخلنا لنبني بلدنا… ورفضنا العمل في المكتب الإعلامي لـ الجنرال غارنر عندما طُلب منا، وخرجنا لمعارضة المحتل وأحتلال العراق لا بل قاومنا المحتل “سياسيا وإعلاميا وصحفيا “منذ عام 2004 حتى خروجه ولله الحمد وعندما أقسمنا من فضائيات عالمية ” لن ندخل العراق مادام محتلا.. وصدقنا بوعدنا ولله الحمد” ..”وهنا لست بصدد أن توجه لي دعوة لحلقة أو ندوة أو برنامج لأن من وجهة نظري أن الظهور في قناة إسرائيلية أشرف بكثير من الظهور في فضائيات القجقجية وتجارالدم ، وأشرف من الظهور في فضائيات الأحزاب التي تسلخ بشعبي وببلدي للوصول الى تقطيعه وتفتيته وتوزيعه لإعلان الدويلات والمشيخات( أحزابا وحركات تديرها عائلات وجماعات ووجوه هي نفسها منذ عشرات السنين ويتفلسف قادتها علينا بالديموقراطية والتعددية)، وأشرف من الظهور بفضائيات التجار بالدين والوطن وبمعاناة الفقراء والمساكين، وأشرف من الظهور بفضائيات عراقية ناطقة بالعبرية والأميركية أسسها وزير الدفاع الأميركي السابق واليهودي المنطرف رامسفيلد بـ 5 ملايين دولار لكل فضائية عراقية، وب 3 ملايين لكل صحيفة ومجلة عراقية، وبـ 1 مليون دولار لكل موقع وجريدة ألكترونية… وتوزعت المبالغ بعد تدريب 1800 عراقي أواخر عام 2002 ليكونوا عملاء لوكالة المخابرات الأميركية “CIA” وتدرب معهم بأشراف الوكالة قادة الأحزاب السبعة التي خانت المعارضة العراقية والقضية العراقية وباعت العراق سرا الى أسرائيل وأميركا ، وقبلت بفصول ما بعد الإحتلال ولمدة 100 عاما…………….. هذه حقائق تاريخية ومستعد لفضحها، وأن شاء الله ستخرج للنور في ( كتب لنا مستقبلا) ليطلع عليها المواطن العراقي وليعرف بأنه شريك فعلي في المؤامرة على بلده العراق عندما ساند ودعم الكثير من هؤلاء، وأشترك وساند أصدار دستور مسلوق ومخزي، ودعم أستفتاء زائف، وأنتخابات زائفة هندسها المحتل وهؤلاء الذين تدربوا عند السي أي أيه عام 2002 وتدربوا بعدها على وجبات منذ عام 2003 حتى يومنا هذا هناك من يتدرب بالضد من بلده العراق……..
    ولكن لو سألتني هل أن ( نوري المالكي) كان مع هؤلاء عميلا ومتدربا؟ . الجواب: كلا… ومستعد للدفاع عن الحقيقة وليس عن المالكي وبعض الشرفاء في قادة المعارضة العراقية في الخارج والذي هم الأن يشكلون أقلية في النظام السياسي العراقي.!!!.فالمالكي غريبا بين هؤلاء، ولهذا يريدون أنهاء دوره وبكافة الوسائل!!.
    بالمختصر: لا حل إلا في أنقلاب!!!هل أنت مستعد لهذا!!!؟
    أقسم لك ياسيد ( نوري المالكي) لن يتركونك ترتاح أطلاقا،ولو يصلوا اليك لقتلوك بسواعد شيعية للعلم!!!. فسوف يمنعوا عودة العراق الى سابق عهده “جغرافيا ووطنيا وأجتماعيا”. وسوف يستمرون بنشر الجريمة والتخريب وقضم الأرض في جميع المحافظات وخصوصا في بغداد وجنوب كردستان. وأن التفجيرات التي تحصل في بغداد والكثير من مدن العراق هي تفجيرات من صنع الأخوة الأعداء وأستخبارات الدول التي تدعمهم، وأن ” تنظيم القاعدة” شماعة وتخريجة لهذه التفجيرات والجرائم
    (( علما أن تنظيم القاعدة هو تنظيم مجرم وقاتل ويمتلك أستراتيجية الدم… وليعلم الجميع أن لا قاعدة في العراق!!. لأن الشعب العراقي لا يفيدها. لأنه مثقف ووسطي ودرجة الوعي لديه عالية. وليست فيه تخلف و تنظيمات متطرفة أسوة بالخليج.. وجربت حظها بُعيد الإحتلال وخسرت الكثير… وأن التنظيمات الإرهابية في العراق هي ( تنظيمات مُستحدثة بأشراف أميركي وسعودي وخليجي ، ولعب “سجن بوكا” دورا في رفدها بالقادة والخطط والمخططات .. وأن هذه التنظيمات سطت على مستودع القاعدة فلبست رداء القاعدة وأخذت أفكارا من القاعدة فباشرت في ترسيخ مشروعها هي ولكن على ظهر القاعدة، وها هو البغدادي يلغي بن لادن والظواهري والقاعدة الأساس ويباشر بدولته هو ومشروه هو وخلافته هو!!)).
    فلا تتعب نفسك السيد ( المالكي) ولا تضيّع الوقت لأنه من ذهب، وإعلم أن من يحب شعبه لم يعطل القوانين، وأن من يحب شعبه لا يبقيه بدون موازنة وبدون بنيية تحتية. وأن من يحب العراق لا يؤسس للطائفية والمحاصصة. وأن من يريد هوية العراق وتاريخ العراق لا يطمس هويته وينشر ثقافة الخرافة والجهل والأمية في ربوعه. وأن من يريد عروبة العراق لا يتقصد وبتعمد (فرض رئيس كردي ووزير خارجية كردي على العراقيين/ أي أعطاء الوجهين المعروفين لأي بلد بالعالم الى الأكراد ليصبح هم أي الأكراد أصل البلد وأن عرب العراق مجرد أقلية / أيعقل أن للأكراد دولة ونص؟؟؟؟؟؟؟ والجميع سنة وشيعة وتركمان ومسيحيين وأيزيديين وشبك وصابئة وغيرهم بنصف دولة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! // أيعقل أن هناك أحتلال كردي وبالقوة والخديعة والغدر لكركوك وأراضي تصل لتخوم محافظة واسط وأعطاء ثروات العراق الى تركيا وأسرائيل والى اللوبي الصهيوني في الغرب وأميركا ويفرض رئيس كردي على العراقيين ويبقون هم القياصرة والكل عبيدا!!!!!………..)
    كيف تقبل ياسيد ( المالكي) بهذا وأنت الفائز الأول في الإنتخابات؟
    إعلم أن الأصوات التي أعطيت لك هي حبا بالتغيير وقلب الطاولة على تجار الدين، وعلى سطوة الأكراد، وعلى من يريدون تفصيل العراق حسب أطماعهم!!!
    فالعراقيون الذين أعطوك أصواتهم، والذين فرحوا بفوز ( دولة القانون) ليس حبا بأعضاء دولة القانون، وليس حبا بقادة حزب الدعوة ــــ لنصارحكم أن الشعب العراقي يكره ويمقت 60% من أعضاء دولة القانون، و 70% من قادة حزب الدعوة وخصوصا العجائز ـــ أعطوا الأصوات حبا بقائد قوي، وطمعا بصولات أنت تقودها لإعادة كرامة العراقيين وأعادة هوية العراق ووجه العراق الحقيقي. وأن حربهم الضروس ضدك لأنك تريد بناء عراق قوي .فراحوا فغدروك في الموصل وكركوك وتكريت والمدن الأخرى. والهدف هو أسقاط القائد المالكي بنظر الشيعة والشعب والرأي العام وتحميله تقسيم العراق وتفتيته، وأتهامك بأنك متواطىء مع البرزاني!!.
    فوالله أن لم تتحرك سوف يغدروك بالبصرة، وبغداد، وبابل، وبالنجف، وكربلاء!!!
    فلا تكن طيبا أكثر من اللازم….. ولا تكن معتمدا على بعض الجهات والوجوه… ولا تخيفك أميركا…. تصرف وكن ( سيسي العراق) وأنقذ العراق…..فالتاريخ فاتح ذراعيه لكم ولن يبقى بهذا الوضع طويلا!!!
    أقلب الطاولة قبل أن الندم….
    قم بأنقلاب ينقذ العراق .. وبسرعة!
    قم بإنقلاب وإقلب جميع طاولاتهم في أربيل، وأسطنبول، والرياض، والدوحة، وواشنطن ولندن وفي دهاليزبغداد والنجف والبصرة وغيرها.
    خصوصا وأن الإنتخابات ونتائجها ليست مقدسة .وهم الذين خرقوها وليس أنتم.. وبالتالي فالمقدس هو العراق، والكنز هو حياة العراقيين ومستقبلهم…
    فالرئيس مرسي كان منتخبا….!
    والرئيس الهاييتي “أرستيد” كان منتخبا..!
    ولكن سُحقت الأنتخابات بأقدام السيس وأنصاره من المصريين لأن مصركانت في خطر!!
    وسحقت الإنتخابات بأقدام الأميركيين في هاييتي وأعتقلوا الرئيس المنتخب ونفوه الى أفريقيا الوسطى. ولدينا عشرات الأدلة أن أميركا أسقطت الفائزين في الإنتخابات وغيّرت الأنظمة
    إعلم يا سيد ( المالكي) أن السياسة الأميركية الجديدة هي التعامل مع الأقوياء وأنت الأقوى، وأن الله أعطاك أدوات الأنقلاب ( الإنقلاب الإلهي) فتوكل على الله وإعلن أنقلابك لتعيد هيبة العراق…. وإعلم أن هذا العمل تباركه السماء والأرض.. وسيرقص له جميع شرفاء العراق….
    ولكن التحذير من:
    ــ لابد من فرض حالة الطوارىء لـ 60 يوما قابلة للتجديد!!
    ــ نحذر من عدم الأعتماد على( “مجلس ” مدني عسكري/ من أصحاب الخبرات فقط) يقوم بأعداد الإنتخابات، وتهيئة العمل الديموقراطي الحقيقي، وألغاء الإنتخابات ونتائجها وتعويض من فاز ماديا” من الجد”.فلا تعتمد على عجائز حزب الدعوة، ولا على الأقرباء، بل على الشباب والمناضلين والمكتوين بنار البعث ونار المحاصصة ونار تجار الدين والسياسة!!
    ــ المباشرة بإعادة تنقيح الدستور العراقي لمدة عام ومن الخبراء فقط. وأنهاء كافة الأدران والأورام والألغام التي زرعت فيه.
    ــ لا تستثني شرفاء السنة، والشرفاء التركمان والشرقاء من الأقليات الأخرى.أشركهم معك وبقوة.
    ــ أعتمد على القادة الشباب، وعلى الجنرالات الوطنيين فقط.
    ــ الحفاظ على أكراد بغداد والمحافظات.
    ــ أنهاء سيطرة رجال الدين وعدم السماح لهم بالتدخل في السياسة ومن يريد أن يعارض عليهم السفر والمعارضة أو البقاء ويعارض بالإسلوب العلني والقانوني.
    ـ أنهاء دور “الشرطة الدينية”.ويُحصر كل شيء بوزارة الداخلية حصريا.
    ــ منع وصول المتدربين بأشراف ( سي أي أيه) من الوصول الى مفاصل الدولة.
    ــ أنهاء الطائفية . وأمنع الطائفيين من الوصول لمفاصل الدولة.
    ــ أصدار قوانين صارمة ضد الطائفيين، والشوفينيين، والإنفصاليين، وجماعات الأقلمة.وضد من يمارسها.
    ــ التحفظ على جميع الذين كانوا ولا زالوا سببا بتأزيم العراق والعمل السياسي.
    ــ أنهاء الدويلات (فورا) التي أسستها الأحزاب والواجهات الدينية في بغداد والمحافظات وقضمت من أجلها أحياء ومتنزهات وعقارات للدولة وحتى شواطىء في دجلة والفرات… وفتح الطرق والأحياء التي أغلقوها بمليشياتهم، أفتح شاطىء دجلة للعراقيين والذي أغلقته الأحزاب الكردية والشيعية!!
    ــ أغلاق جميع المقرات الحزبية والدينية لـ ( 40 يوما) ومصادرة السلاح.
    ــ أنهاء دور المليشيات تماما وحصر سلاحها بالدولة فقط.
    ــ تفعيل (الإعدام) حسب تهمة الخيانة العظمى، والتجسس ضد العراق والأتصال بالخارج لغرض تقويض الأمن والسلم الأهلي في البلاد.
    ــ يكون الإعلام بأدارة ( لجنة عليا مرتبطة بالمجلس العسكري المدني) وأيقاف وأبطال جميع الهيئات المستقلة ( والتي لم تكن يوما مستقلة يوما).
    ــ أنذار أي رجل دين غير عراقي من التدخل في السياسة أثناء الإنقلاب وأثناء “السنة الأنتقالية” التي أعطيت لإعادة هيبة العراق وأنهاء الطائفية والتشرذم.. ويُسفر فورا الى بلده من يقوم بالعمل بالضد من الأنقلاب التصحيحي…. وأنذار رجال الدين العراقيين من التدخل في السياسة خلال العام المنشود.,,,, ويكون العمل والتاسيس ” سياسي وقانوني بحت” ويمنع تدخل رجال الدين فدورهم ديني وأجتماعي وتوعوي!.
    ــ منع الأحتكاكات والنزاعات والصدامات الحزبية، والمناطقية… وإعلام الجميع أن الإنقلاب أبيض ومن أجل أعادة هيبة العراق وأنهاء الطائفية والمحاصصة والهيمنة الكردية والدينية.
    ــ المحافظة على المصالح الأميركية والغربية والدول الإقليمية… والحفاظ على الأتفاقية الأمنية مع واشنطن والدول الأخرى.. وأعطاء أميركا مرتبة الصديق الأول بشرط أعادة النظر بسياساتها أتجاه العراق.
    فلا تتردد…. أن الوقت من ذهب…. لا تسمح بعودة الفاشلين الى سدة الحكم
    لا تقبل برهن العراق لسنوات جديدة بحكومة ( الإخوة الأعداء) حكومة الكارهين للعراق وبنسبة 60% منهم!.
    أعلن أنقلابك الأبيض….. إعلن الإنقلاب بلا دماء… إعلن أنقلاب العراق من أجل العراق!
    وسيشاركك جميع الشرفاء والوطنيين من الأحزاب والحركات الأخرى !.
    وليكن هذا الأنقلاب لجميع العراقيين وبأسم العراقيين… وليس بأسم حزب أو حركة أو تيار… وننصح بعدم وضع العراقيل بوجه أي مناصر لحزب أو تيار أو جماعة عندما يدعم هذا الإنقلاب… فالسيسي عندما أنقلب فهو أنقلب بأسم المصريين ولأجل مصر ومستقبل مصر
    أعزم وتوكل!!!
    سمير عبيد
    Samaaa26@gmail.com

  2. يالله كون يفجرون سد الموصل حتى يغسلون عارهم من جهاد النكاح الدواعش مع بناتهم خليهم نارهم تاكل حطبهم يابه وليش لوي ذراع الحكومه همه هاكلاب يكولون الدواعش احسن من الجيش والروافض

  3. سمير انت اكبر دجال ووصولى نسيت كتاباتك أستطيع ان ارسلها لك

  4. يا سيد سيف الله يبين نومك عميق ،صح النوم شوف واقرا الاخبار البيشمركة وصل سنجار وجماعتك هربوا ناذا انتو رجال حرروا شير من اراضيكم

  5. اشبيكم انتم نائمين؟ لم تسيطر داعش على سد الموصل أبدا وقبل قليل دخلت قوات البشمركة مدينة سنجار وكانت قد حررت معبر ربيعة اما زمار فهي مسالة وقت لانها محاصرة من ثلاثة جهات .. اين تحديث الاخبار

  6. ارجوا النشر رجاء وحق الرد من لايعرف سمير عبيد عندما طبل وزمر للمعارضة الشريفة التي كانت تفتك خصوصا بالشيعة على قناة العهر والتضليل الشريرة وايضا دفاعه كان عن المجرم حارث الضاري والان تعرفون لماذا عداءه للشعب الكردي اقولها بصدق وبصراحة تامة كانت زوجة سمير عبيد تعمل في السفارة العراقية في النمسا ابان زمن صدام ولي نعمته وبعد سنة 2003 تم فصلها من قبل سفير العراق الكردي القومية السيد طارق لشمولها حينذاك باجتثاث البعث والان يتملق للسيد رئيس الوزراء عسى ولعل ان يستعيد ما خسرها هذه اصل القصة وانا اؤيد السيد فسيولوجي

  7. ابومحمد العراقي

    السيد المالكي ليس بحاجة للمتملقين
    انا لا اعلم هل مقالة الكاتب سمير عبيدهي لدعاية انتخابية له ام ماذا حيث مدح نفسة كثيرا واليكم ما اقصده
    * تدبّغ جلدي وأسمي وسمعتي بأبشع الإشاعات والروايات
    * لقد قاطعتني إذاعات وصحف وفضائيات
    * أننا رفضنا العمل تحت عباءات تجار الدين والسياسة
    * ورفضنا السكوت عن علاقات أبرز المعارضين مع السفارات الإسرائيلية ومع اللوبي اليهودي
    * رفضنا التدريب بأشراف “CIA” عام 2002
    * رفضنا العمل مع الأميركان في بغداد عام 2003
    * رفضنا العمل في المكتب الإعلامي لـ الجنرال غارنر عندما طُلب منا
    * لا بل قاومنا المحتل “سياسيا وإعلاميا وصحفيا “منذ عام 2004 حتى خروجه
    * أقسمنا ……..وصدقنا بوعدنا
    في حين هاجم الكل من سياسين ورجال دين وفضائات والشعب العراقي والدستور والانتخابات، بقولة ((أن الظهور في قناة إسرائيلية أشرف بكثير من الظهور في فضائيات…..)) كذلك ((تجار الدين والسياسة )) و((فضائيات عراقية ناطقة بالعبرية )) والاخطر ((المواطن العراقي وليعرف بأنه شريك فعلي في المؤامرة على بلده العراق عندما ساند ودعم الكثير من هؤلاء، وأشترك وساند أصدار دستور مسلوق ومخزي، ودعم أستفتاء زائف، وأنتخابات زائفة )) ووعدنا بالمزيد ((هذه حقائق تاريخية ومستعد لفضحها، وأن شاء الله ستخرج للنور في كتب لنا مستقبلا((

    هذا كله ليمدح لنا السيد المالكي ((ولكن لو سألتني هل أن ( نوري المالكي) كان مع هؤلاء عميلا ومتدربا؟ . الجواب: كلا)) ((أقسم لك ياسيد نوري المالكي )) ((كيف تقبل ياسيد ( المالكي) بهذا وأنت الفائز الأول في الإنتخابات)) ويستمر ……..
    يا سيد سمير عبيد اعتقد ان ما تقوله حول السيد المالكي ليس حبا به ولكنك ستقولة لغيره حتى لصدام نفسة لانك تريد بذلك مدح نفسك ليس اكثر ، تملق مفضوح يعرفه اي شخص قليل الثقافة فضلا عن كثيرها

اترك رداً